جامعة اليمامة تقيم ورشة عمل بعنوان ” العلامة التجارية وأثر نموها على المنشأت الصغيرة “

في أمسية كبيرة، احتضنتها قاعة الشيخ محمد بن إبراهيم الخضير بجامعة اليمامة ، نضمت جامعة اليمامة ورشة عمل حول ” العلامة التجارية وأثرها على نمو المنشأت الصغيرة ” وتأتي هذه الورشة ضِمن سلسلة فعاليات تُنَفذها الجامعة خلال العام الدراسي الحالي، انطلاقاً من المسؤولية المجتمعية للجامعة تجاه المجتمع وأبناءه وخصوصا فئة رواد الأعمال. أدار وشارك في جلساتها الدكتور خالد الراجحي نائب رئيس مجموعة الراجحي القابضة  متحدثاً  في الجلسة الأولى عن العلامة التجارية وأثرها على نمو المنشآت الصغيرة، مؤكداً على أن الاهتمام بوسائل قياس العلامة التجارية من الطرق الهامة لإدارتها ونموها على المدى الطويل ، مشيراً في الوقت نفسه ، إلى أنه من عناصر إدارة العلامة التجارية للمنتج أو الخدمة التوازن في الأعمال التجارية وعمل التعديلات السوقية المتوازنة لضمان بقاء المنتج أو الخدمة المرتبطة بها في أذهان الجمهور .

تلى ذلك ، الجلسة الثانية، قدمتها الأستاذة نوره السويلم مديرة إدارة خدمة العملاء بشركة Glow Communications  تحدثت فيها عن اعادة بناء العلامة التجارية، مشيرة إلى أن الاهتمام بألوان وأشكال العلامة التجارية وكذلك اختيار التصميم المناسب لهوية المنتج أو الخدمة ، يساعد في انتشارها على نطاق واسع، وأوضحت السويلم ، أن على المنشأة إعادة النظر في تغيير الهوية والعلامة التجارية في حال الاندماج أو التوسع لأعمال الشركة ، حتى تتوافق مع الأبعاد الجديدة لنشاطها ، بحيث تعبر العلامة التجارية عن الشركة، وتبرزهوية نشاطها باحدث الأساليب. مع استعراض تجربة الشركة في تطوير و تحسين العلامة التجارة لـ Flyin.

واختتم الجلسة الثالثة، مدير التسويق في شركة شاورمر الأستاذ فيصل الرشيد، مستعرضاً مراحل فكرة مشروع الشركة وارتباط ذلك باختيار العلامة التجارية للشركة . وأضاف أن إدارة التسويق في الشركة اتبعت وأبتكرت طرقاً في تسويق العلامة التجارية لمنتجات الشركة اتسمت بالغرابة والغير مسبوقة وذلك لجذب الانتباه .

وأكد مدير التسويق بشاورمر، إن الأسلوب المتبع لديهم في التسويق يخاطب ويلفت انتباه فئة الشباب، وهو مانجحوا فيه الى حد كبير،  كما عبر عن ترحيبه الكبير بالمنافسين الجدد من شباب الأعمال .

بعد ذلك، فتح باب النقاش مع الجمهور الحاضر. وفي ختام الورشة قامت الجامعة بشكر المتحدثين  وتكريمهم.

كلية إدارة الأعمال تستضيف المدير العام للتسويق والتواصل بـ “طيران ناس”

نضمت كلية إدارة الأعمال بالجامعة لقاء مع مدير التسويق والتواصل بشركة طيران ناس الأستاذ بندر الحسن ، للحديث عن “التسويق الرقمي ” استهل اللقاء بالحديث عن مسيرته العلمية والعملية . مؤكداً في معرض حديثه على أن الصبر والاجتهاد في العمل أهم الطرق لتسنم المناصب العليا . وذكر أن بدايته العملية كانت على وظيفة صغيرة باحدى وكالات الطيران ، وبالإصرار وتجويد أدوات العمل حقق مايصبوا له ، مشيراً الى أن مهارات الألقاء وعرض الأفكار والطلاقة في الحديث كان لها الفضل في نجاحه الحالي .

وأكد الحسن، الى أن فريق خدمة العملاء المحترف في أي قطاع أعمال سواءً يقدم منتجات أو خدمات للجمهور يصنع الفارق الكبيرعند الجمهور ، يتمثل ذلك بالثقة في الخدمة أو المنتج للشركة ، ومما يزيد من الانتشار والربح، وأضاف بأن طريقة التعامل مع التسويق الرقمي وفّرعلى الشركات الكثير من مصاريف التشغيل وأعطى نتائج كبيرة .

حاثاً الطلاب والطالبات على الدخول في مجال التسويق الرقمي ، والتعرف على أدق تفاصيلة . فهو يعد النشاط الأقل نموأ واستغلالاً في السوق السعودي ، مع أنه يحمل فرصاً واعدة ، ويفتح قنوات تسويقية جديدة للمنتجات والخدمات.

في ختام اللقاء ، فتح المجال لأسئلة الطلاب والحضور.

 

كلية إدارة الاعمال بالجامعة .. تستضيف متحدثاً خارجياً عن التسويق

استضافت كلية إدارة الأعمال بالجامعة مدير تطويرالأعمال بشركة كولوجيت الأستاذ عبدالرحمن الدويش كـ متحدث خارجي لطلاب مادة التسويق الدولي. استهل الدويش حديثة للطلاب والطالبات عن مسيرته التعليمية، معرجاً في حديثه على فترة دراسته بجامعة اليمامة وتخرجه فيها عام 2012م، وعن مدى استفادته من برامج الجامعة الأكاديمية في تجربته العملية الحالية .

وأضاف ، أن  مفهوم عملية تطوير الأعمال في المنظمات والمنشأت الكبيرة تشمل تقنيات متعددة تم تصميمها من أجل تنمية المشاريع للشركة، ومن هذه التقنيات تقييم الفرص التسويقية والأسواق المحتملة والمستهدفة، ومنها كذلك جمع المعلومات عن الزبائن والمنافسين ، وأخذ الأسبقية في بعض الأسواق الناشئة . مضيفاً ، أن العمل يرتكزعلى تطوير مجالات النشاط التجاري  وذلك بتقييم العمل ، وتحقيق أقصى ما يمكن من خلال توظيف التسويق والمبيعات وإدارة المعلومات اضافةً الى الجودة المقدمة . واضاف ، بشرح مفصل عن تجربتهم التسويقية في كولجيت و كيفية توطينهم للمحتوى التسويقي ليتماشى و متطلبات السوق وذائقة المسستهلك السعودي، مبيناً أثرها الإيجابي على نمو مبيعات الشركة بشكل ملحوظ.

وفي نهاية المحاضرة ، أجاب الضيف عن أسئلة الطلاب والطالبات التي انصبت في مجملها على الأستراتيجيات التسويقية المتبعة في كولجيت لتوطين المحتوى التسويقي وكيفية اختيارهم المنتجات المناسبة للأسواق كل على حسب خصوصيته وغيرها من أسئلة بمجملها دارت حول الشركة وكيفية تكيفها مع الأسواق الدولية التي تعمل من خلالها .

مدير الجامعة يلتقي بأبنائه الطلاب والطالبات

نظمت عمادة القبول والتسجيل وشؤون الطلاب بالجامعة اللقاء السنوي الذي يجمع سعادة مدير الجامعة مع أبنائه الطلاب والطالبات ، وحضر اللقاء عمداء الكليات ومدراء إدارات الجامعة وأعضاء هيئة التدريس .

حيث استهل سعادة مدير الجامعة اللقاء بتهنئة منسوبي الجامعة من أكاديميين وإداريين وطلاب وطالبات على تحقيق الجامعة الاعتماد الأكاديمي المؤسسي الكامل من هيئة تقويم التعليم ، وبارك للجميع هذا الانجاز المستحق .

إلى ذلك ،  شكر الطلاب الطالبات على حضورهم ، وأكد في كلمته أن إدارة الجامعة تسعى لتذليل كل الصعاب أمام الطالب، وتوفير البيئة المثالية للعملية التعليمية وكذلك بيئة الأنشطة اللاصفية سواء داخل الجامعة أو خارجها .

مؤكداً في ذات الوقت أن هذه الأنشطة تأتي مكملة ومتناغمة لما يتلقاه الطالب في الصفوف الدراسية طوال العام ، وليست بمعزل عن العملية التعليمية  .

مشيراً إلى أن طالب جامعة اليمامة هو محور العملية التعليمية فيها ، والجامعة بدورها تسخر جميع الإمكانيات لخدمته وتهيئة الظروف الملائمة والمثالية لخلق بيئة تعليمية تساعده على التميز والإبداع، وأكد على أن الخطوات الملموسة التي أحدثتها الجامعة خلال العام الماضي والتي تمثلت بمراجعة وتحديث الأنظمة والمناهج والخطط الدراسية، وكذلك آلية التدريب التعاوني واستقطاب العديد من الكفاءات المميزة للكادر التعليمي، سيكون أثرها كبيراً وعاملاً هاماً ومساعداً في تجويد العمل بديناميكية متطورة .

بعد ذلك أجاب سعادته عن أسئلة واستفسارات الطلاب التي دارت حول القضايا الأكاديمية والأنشطة الطلابية، وتوفير بعض المتطلبات مع تقديم بعض المقترحات التي تصب في مصلحة الطالب وقد اتسم النقاش بالشفافية العالية والوضوح التام  .

طلاب القانون بجامعة اليمامة يزورون الإدارة العامة للأدلة الجنائية

ضمن برنامج الأنشطة اللاصفية لقسم القانون بالجامعة ، نظمت زيارة للإدارة العامة للأدلة الجنائية بالأمن العام ، تاتي هذه الزيارة بهدف ربط الجانب التطبيقي مع النظري للطلاب، ولإطلاعهم على الطرق المستخدمة والحديثة في كشف الجريمة.

فقد تم زيارة قسم المختبرات الجنائية وتحقيق الشخصية ، وزيارة قسم البصمات والأسلحة، كما زار الطلبة قسم مسرح الجريمة، وإدارة فحص الجرائم المعلوماتية ، وإدارة فحص الاسلحة والآلات ، وايضاً إدارة الفحوص الفنية للتزييف والتزوير .

وقد اطلع الطلبة عن كثب على فعالية وأهمية هذه الإدارات  بأقسامها وشعبها ، وماتقدمه من استشارات وخدمات فنية وعلمية بكافة تخصصاتها وكوادرها العلمية من خلال مايردها من عينات تتعلق بمسرح الجريمة . وذلك تحقيقاً للعدالة الجنائية ببيان وكشف حيثيات وملابسات القضايا المجهولة والمعقدة لجهات التحقيق والقضاء ، وبالأخص الجوانب العلمية والفنية التي يتعذر فهمها وادراكها من قبل الجهات العدلية كالقضاء والنيابة العامة .

في أول انشطته .. نادي القانون بالجامعة ينظم دورة عن مكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب

نظم نادي القانون بالجامعة دورة عن مكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب ، قدمها المستشار القانوني والمحامي الأستاذ صالح بن عبدالرحمن الأطرم ، بحضور سعادة مدير الجامعة وعدد من الأساتذة والطلاب والطالبات بالإضافة الى طلاب وطالبات قسم القانون .

بدأ الضيف محاضرته  بتعريف ماهية غسل الأموال ، وطرق تمويل الإرهاب ومراحلها المختلفة، وتطرق في المحاضرة الى النظريات العلمية التي أُستند عليها في تعريف وتكييف عملية غسل الأموال . مؤكداً على أنه برزت في الآونة الأخيرة ظاهرة غسل الأموال كمشكلة اقتصادية واجتماعية وسياسية وأمنية تواجه العالم بأسره وتعتبر هذه الظاهرة من أخطر الجرائم وأكثرها تعقيدا.

مشدداً على أن تلك الجرائم تمثل خطورة قصوى في قطاع المال والأعمال   وذلك في كونها لا تترك أثرا ملموساً مثل باقي الجرائم، بل أن الهدف من وراء ارتكابها هو إخفاء ما نتج عن جريمة وقعت ابتداءً تسمى الجريمة الأصلية أو الأولية ، وتأتي بعد ذلك جريمة غسل الأموال كجريمة تابعة اولاحقه للجريمة الأصلية ولكنها مرتبطة بها أشد الإرتباط حيث إن ارتكاب الجريمة التابعة (غسل الأموال ) يتم بأالأموال إلا أنها تبقى رغم ذلك جريمة مستقلة عن الجريمة الأولية، وهذا الاستقلال يترتب عليه إمكانية ملاحقة الفاعل ومعاقبته ولو كان مرتكب الجريمة الأصلية غير معاقب لتوفر موانع المسؤولية في حقه .

الى ذلك ، أشار المستشار الاطرم في محاضرته لأركان جريمة غسل الأموال قائلاً : يكمن  جوهر غسل الأموال بمفهومه الدقيق في مختلف صور السلوك المادي التي تهدف إلى إضفاء مظهر المشروعية على الأموال بمفهومه الدقيق في مختلف صور السلوك المادي التي تهدف إلى إضفاء مظهر المشروعية على الأموال ذات المصدر غير المشروعة ، وهو ما عنيت الاتفاقيات الدولية ذات العلاقة بتجريمه وعقابه وسايرها في ذلك النظام السعودي . خاصة وان جريمة غسل الأموال من الجرائم التي لا يشترط فيها تحقق نتيجة إجرامية معينة ، أو أنها من طائفة جرائم السلوك المجرد فقط ، وليست من طائفة جرائم السلوك والنتيجة ، ولذلك يطلق عليها البعض أنها من جرائم النشاط المحض، أي أنه يكفي وقوع الفعل الذي يجرمه القانون ويعاقب عليه حتى يتحقق الركن المادي ، فإذا ما اقترن بالركن المعنوي فقد توافرت المسئولية الجنائية في حق مقترفها .

واختتم الدورة بالاشارة الى المسـئولية المدنية والجنائية للبنك أو المنشأة المالية وموظفيها . بالاضافة الى تعريف مفصل بالعمـليات المشـبوهة ومـؤشراتها واكـتشافها وكيفية التبليغ عنـها .

برنامج الدراسات العليا بالجامعة ينظم محاضرة ” رأس المال الجرئ .. وأثره في الاقتصاد السعودي “

نظم برنامج الدراسات العليا بالجامعة محاضرة بعنوان ” رأس المال الجرئ وأثره في الاقتصاد السوق السعودي ”  ألقاها رجل الأعمال الأستاذ نبيل النور، أحد أوائل خريجي برنامج الدرسات العليا بالجامعة قسم إدارة الأعمال التنفيذي لعام 2011، حضر المحاضرة عميد  ومدير البرنامج بالإضافة إلي عدد من أساتذة البرنامج والطلاب والطالبات ، وأدار الحوار مع الضيف الأستاذ محمد الخضير .

تحدث الأستاذ نبيل النور عن سيرته العلمية والعملية، في المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، مشيراً إلى الصعوبات التي واجهته في سوق الأعمال السعودي بالنسبة للإستثمار في قطاع الإتصالات والنقل الرياضي قبل عشر سنوات .

حيث كانت من المجالات الحديثة نسبياً في السوق تلك الفترة ، مع قلة المستثمرين المتخصصين في المجال، وأيضاً ضألة التشريعات المحفزة للإستثمار من الداخل . مشيراً الى أنه بالصبر والاجتهاد حقق في تلك المرحلة نجاحات كبيرة .

اضافة إلى ذلك ، أشار النور الى تجربته الخاصة في الاستثمار بالأسواق الأمريكية من خلال العلاقات المتينة بالشركات الكبرى في وادي السيلكون الأمريكي ، حيث استطاع في وقت قياسي امتلاك نسبة في بعض شركات التواصل الإجتماعي وغيرها من الشركات المتخصصة في مجال التكنلوجيا والمعلومات .

إلى ذلك ، أكد النور أن السوق السعودي من الأسواق الواعدة للإستثمار في شتى المجالات ؛ بفضل التشريعات الحكومية الجديدة والتي ستخلق البيئة المحفزة والتنافسية بين المستثمرين سواء من الداخل أوالخارج والتي بدورها ستخلق فرص عمل جديدة للخريجين بالاضافة الى تشجيع الريادة في المشاريع المتخصصة في تكنلوجيا الاتصال والمعلومات. مؤكداً على أن رؤية المملكة 2030 اعتمدت بشكل كبير في برامجها على اشراك رؤوس الأموال من المستثمرين داخلياً ودولياً . وذلك لضخ دماء جديدة تنعش الإقتصاد السعودي ، حيث يمثل ذلك النشاط  تنويعاً مهماً في مصادر الدخل للبلد ، وتخفيفاً من الإعتماد على مداخيل البترول كمورد رئيس للدولة .

وفي ختام محاضرته دعى طلاب وطالبات  برنامج الدراسات العليا بالجامعة سواء برنامج إدارة الأعمال التنفيذي أو المسار العام إلى التركيز على المواد التي تستهويهم دراستها في البرنامج، وأن يحاولوا تطبيق ما درسوه في عمله سواء الخاص أو غيره . مما سيجعله أكثر طموحاً وابداعاً في العمل . كما حثهم على اختيار فرق العمل في مشاريعهم الخاصة ، والعناية بذلك . وأن لايجعلوا الربح السريع هدفهم الأساس في أولى مراحل المشروع ، بل التركيز على استقطاب فريق عمل محترف؛ للإقلاع بالمشروع بأقل نسبة من المخاطرة .

فوز فريق كلية إدارة الأعمال بجائزة تحدي الإبتكار

فازت الطالبة نورة عبداللطيف مع فريق العمل المكون من ستة عشر طالباً من كلية إدارة الأعمال  بالجامعة والذي شارك في مسابقة تحدي الإبتكار الذي نظمه بنك ساب  في الرياض  للمرة الاولى ، هو برنامج عملي قائم على الإرشاد والتوجيه يتضمن جامعات متعددة، ويهدف إلى تسريع ومساندة الأعمال الناشئة. وقد أُعد البرنامج عن طريق مركز ريادة الأعمال التابع لجامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (KAUST)، وتتم إدارته بواسطة المركز بالتعاون مع البنك السعودي البريطاني (ساب). حيث يساعد البرنامج رواد الأعمال الجامعيين المحتملين على تحويل المشاريع إلى نماذج رائدة، والأفكار إلى أعمال.

حيث تم تقسيم الطلاب  المشاركين من الجامعات السعودية الى 20 فريقا متعدد التخصصات يتألف من طلاب من جامعة اليمامة، جامعة الملك سعود ، الامير سلطان، وجامعة الفيصل ، وجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل.

وجاءت مشاركة الطالبة نورة عبداللطيف  وفريقها عبارة عن ابتكار خدمة مصرفية أطلقوا عليها اسم  ” BeFast”، وهي منصة إلكترونية تسرع من عملية  تسديد الفواتير للشركات الصغيرة والكبيرة وتسويتها. حيث انه من الملاحظ أن عملية الفوترة طويلة وتستغرق حوالي 60 يوما للشركات الصغيرة للحصول على أموال وللشركات الكبيرة من قبل الكثير باستخدام  الفواتير ورسائل البريد الإلكتروني المرسلة من قبل الشركات الصغيرة، ووتعد هذه المنصة  وسيلة مهمة لوفير صلة مباشرة بين الشركات الكبيرة والصغيرة ، بحيث يكون الاتصال مباشراً بينها وكذلك القدرة على  تسوية الفواتير مباشرة، بسهولة وكفاءة. وقالت نورة عبداللطيف انها “متحمسة جدا لأن تعاون وتناغم فريق العمل كان ناجحا جداً وأن العرض كان فعالاً ومقنعاً” .

من جانبه ، اكد الطالب عبدالملك القريني قائلاً :” إنه متحمس جدا للعمل تحت ضغط مع فرق العمل المختلفة ، والنجاح في التكيف بسرعة مع ديناميكية  الفريق والعمل بكفاءة على الأفكار التي تحل المشاكل الحقيقية” . وبحسب القريني، كانت هذه التجربة ذات قيمة عالية وكبيرة  في إعداده لسوق العمل ومساعدته على اكتشاف إمكاناته الخاصة.

الهندسة والعمارة بجامعة اليمامة تنظم المعرض السنوي الأول لمشاريع طلابها

تأهل طالبتان من الجامعة للمرحلة النهائية لمسابقة شركة سافيتو ( السعودية )

في إطار سعي جامعة اليمامة الحثيث لتنمية مهارات طلابها وطالباتها و صقل مواهبهم و المشاركة في فعاليات التنافس والتطوير المحلي والدولي ، قامت جامعة اليمامة ممثلة في كلية الهندسة والعمارة  بالمشاركة في مسابقة شركة سافيتو (السعودية) الشركة الرائدة في الشرق الأوسط و شمال افريقيا لتصنيع مواد البناء.

‎حيث  تعتمد طبيعة المسابقة علي تقديم نماذج التخطيط والتصميم للعمارة الداخلية لأول معرض تجاري للشركة في المملكة العربية السعودية ،  و قد وقع الاختيار علي مجموعة من طالبات الفرقة الثالثة في مادة التصميم الداخلي التجاري والإداري في كلية الهندسة و العمارة بالجامعة ، لدخول المسابقة وزيارة مقر الشركة.

‎ واستجابة  لدعوة رسمية من إدارة الشركة قامت الجامعة بتنظيم زيارة الطالبات مع الأستاذة مرام شرارة،  لحضور اليوم التحضيري للمسابقة والتعرف علي شروط المسابقة .

و خلال الزيارة قام مسؤولي الشركة  بعرض موجز عن نشأة شركة سافيتو و لمحة عامة عن جميع المنتجات التي تصنعها الشركة ، وكذلك شرح لطرق التسويق والتوزيع المتبعة في الشركة .

تلى ذلك مناقشة المتسابقات من طالبات الجامعة وعرض الأفكار الإبداعية لتخطيط و تصميم المعرض التجاري للشركة .

و قد أثنى المسؤولين بالشركة على هذة المبادرة من الجامعة و التى تدل على رغبة الجامعة في تطوير و صقل مهارات الطالبات،  كما أشادوا بالمستوى المتميز لطالبات الجامعة أثناء عرض ومناقشة أفكار ومقترحات التصميمات .

وبعد التقييم الاولي من قبل لجان المسابقة تأهلت للمرحلة النهائية الطالبتان ليليان محمد شربجي و أمال حسن السقا.