جامعة اليمامة توقع اتفاقية تعاون مع شركة كودو التجارية

وقعت جامعة اليمامة وشركة كودو التجارية اتفاقية تعاون وتدريب تتضمن توفير فرص تدريبية ملائمة لطلبة الجامعة وتهيئتهم للبدء في مشروعات خاصة . وقال الأستاذ الدكتور حسين بن محمد الفريحي مدير الجامعة:” إن هذه الاتفاقية تعد واحدة من سلسلة اتفاقيات أبرمتها الجامعة بهدف تفعيل برنامج التدريب التعاوني ,  ,ويهدف هذا البرنامج بعد التدريب الى تهيئة الطلاب وتمكينهم من البدء في مشروعات عمل خاصة بهم كرواد  عمل وموافقة الشركة على منحهم الترخيص (patency )  وإمدادهم بجميع المستلزمات وتسهيل جميع العقبات  التي قد تقف امامهم و حيث يتم من خلال البرنامج تطبيق ما تعلمه الطالب في الفصول الدراسية إلى الخبرة العملية في بيئة عمل حقيقية وذلك من خلال فتح شراكة بين الطالب والشركة “.

 وأضاف أن الطالب يطبق من خلال هذه الاتفاقية المهارات والمعارف التي اكتسبها أكاديمياً، ويختبر مدى فاعليتها في سوق العمل تحت إشراف ومتابعة مستمرة من إدارة الجامعة ومشرفين من قبل الشركة. وأكد أن أحد رسالات الجامعة تتمثل في البحث عن فرص تدريبية ملائمة لطلبة الجامعة او من خلال مساعدتهم في مشروعاتهم التجارية كرواد اعمال، وكذلك توفير فرص عمل مناسبة لهم ومساعدتهم في الحصول على الخبرة الميدانية المطلوبة في سوق العمل، مما يطور من مهاراتهم، ويعزز ثقتهم بأنفسهم، استعداداً لمواجهة الصعوبات التي قد تواجه الخريجين في أول تجربة عملية لهم.

وأشار إلى إنَّ الجامعة تساعد الطلاب خلال سنوات الدراسة على اتخاذ قراراتهم بشأن الخيارات المتعلقة بمجالات العمل المتنوعة، ابتداءً من استعراض الفرص الوظيفية المتنوعة، وصولاً إلى التعيين الرسمي للطلاب في سوق العمل بعد التخرج.

ومن جهته أوضح الأستاذ راكان الراشد رئيس مجلس إدارة شركة كودو التجارية -إن مبادرة اتفاقية التدريب بين جامعة اليمامة والشركة تهدف إلى تشغيل وتوظيف طلاب الجامعة وتهيئتهم للبدء في مشروع عمل خاص من خلال دعم الشركة واعطائهم الترخيص وامدادهم بجميع المستلزمات لفتح مشروع مستقبل وللقيام بعمل مشترك يعزز مفهوم العمل بين الطلاب ويساهم في تكوين اتجاهاتهم نحو العمل وإكسابهم المعرفة والمهارات اللازمة وإثراء ثقافتهم المهنية وإيجاد بيئة عمل جيدة لتعويدهم على العمل وتحمل المسئولية.

كما أشار الراشد ان توقيع هذه الاتفاقية جاء نتيجة لقناعة الجانبين بأنها ستصب في النهاية في خدمة الطالب. وقال:” إن واجبنا يفرض علينا أن نتيح الفرص المناسبة للطلاب وخصوصا أننا مهتمون بأن ندخل في شراكة مع جامعة اليمامة المعروف عنها بتخريج طلبة مؤهلين بكفاءة عالية”.

وأضاف أن أهمية هذا البرنامج تنبع من خلال الحاجة إلى نشر الثقافة المهنية لدى طلاب الجامعات، ويعود أيضاً إلى الوضع الجيد للاقتصاد السعودي، والقدرة الاستيعابية للشباب السعودي المؤهل في سوق العمل.

يذكر بان شركة كودو التجارية لها أكثر من 30 سنة من الخبرة والمعرفة في المجال التجاري في السوق السعودي متخصصة في تجارة الأغذية في المملكة وعلى مستوى الوطن العربي.

NewsKudoAgreementIMG-1 NewsKudoAgreementIMG-2 NewsKudoAgreementIMG-3 NewsKudoAgreementIMG-4 NewsKudoAgreementIMG-8 NewsKudoAgreementIMG-11