امير الرياض يرعى ندوة” غازي القصيبي: الشخصية والإنجازات “

برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله آل سعود، أمير منطقة الرياض، ينظم كرسي غازي القصيبي للدراسات التنموية والثقافية بجامعة اليمامة، ندوة علمية كبرى بعنوان: ” غازي القصيبي: الشخصية والإنجازات”، تفتتح يوم الثلاثاء العاشر من صفر 1436هجرية (الموافق 2 من ديسمبر ) عند الثامنة مساء . وسيتضمن حفل الافتتاح كلمات ترحيبية لمدير جامعة اليمامة والمشرف الأكاديمي على الكرسي ثم شهادات حميمة عن غازي القصيبي رحمه الله لكل من أصحاب المعالي والسعادة : المهندس عبدالعزيز الزامل ، رئيس الهيئة الاستشارية للكرسي ، الأستاذ عبدالرحمن السدحان ، الدكتور عبدالواحد الحميد ، الأستاذة الدكتورة نورة الشملان ، الأستاذ محمد رضا نصر الله ، وغني عن القول أن هذه الشخصيات البارزة عرفت القصيبي عن قرب وخبرت معه علاقات عمل وصداقة طويلة وغنية كل الغنى . كما ستتخلل الحفل الافتتاحي فقرات فنية قصيرة تسلط الضوء على شخصية القصيبي الشعرية ودورها الفعال في السياقين الوطني والعربي . هذا وستبدأ الفعاليات العلمية صباح الأربعاء في فندق مداريم كراون ، وتتضمن خمس جلسات تغطي اثنتان منها محور الفكر في كتابات غازي القصيبي و واحدة للكتابة السيرية و الجلستان الأخيرتان عن كتاباته الشعرية المتنوعة من حيث الأشكال و الموضوعات . أما فعاليات يوم الخميس في جامعة اليمامة فتتضمن أربع جلسات تتناول كلها الإنتاج الروائي الغني لغازي القصيبي. و من الجدير بالذكر أنه قد تمت دعوة نخبة متميزة من النقاد السعوديين لإدارة الجلسات والمشاركة في الحوارات من مختلف مناطق المملكة و من بعض دول الخليج . ويتوقع أن تستقطب الندوة حضوراً كثيفاً نظراً لما تتمتع به شخصية غازي القصيبي من جاذبية عالية وما تركته من إنجازات معرفية و إبداعية ذات انتشار جماهيري واسع .

Share the Post