مطروحة لفئة الشباب جوائز قيّمة لمسابقة كرسي غازي القصيبي بجامعة اليمامة

أعلنت اللجنة العلمية لكرسي غازي القصيبي للدراسات التنموية والثقافية بجامعة اليمامة عن انطلاق أربعة جوائز للشباب تحت ثلاثون عاماً ، وذلك تنفيذاً لما أقرته اللجنة مسبقا ، ولحرص اللجنة أن تكون المسابقة متنوعة ومتميزة فقد حددت عدة مجالات للجائزة وهي كالتالي : جائزة البحوث التنموية والاجتماعية من خلال ( دراسة اكاديمية منفّذة وفق الشروط العلمية ) ، وجائزة الإبداع الأدبي ( وستخصص هذا العام لفن الرواية ) ،فيما ستكون جائزة العمل التطوعي المسابقة الثالثة ويفضّل أن تكون من خلال عمل مؤسسي يقدم خدمة ملموسة للمجتمع أو لفئة محددة منه ، بالإضافة إلى المسابقة الأخيرة والتي ستكون خاصة بجائزة الفيلم التسجيلي القصير ،ويراعى فيه أن يكون من عشر الى خمس عشرة دقيقة كحد أقصى.

إلى ذلك وحرصا من اللجنة على استقطاب وتكريم أكبر عدد ممكن من الطاقات الشابة الخلّاقة أقرّ أعضاؤها أن يكون هناك ثلاثة فائزين عن كل جائزة، بحيث ينال الفائز بالمركز الأول على عشرة الاف ريال والفائز بالمركز الثاني سبعة الاف ريال فيما سيحصل صاحب المركز الثالث على خمسة الاف ريال، فضلاً عن تكريم أصحاب العمل التطوعي الجماعي.

من جهة ثانية نوّهت إدارة الكرسي في الجامعة بأنها ستبدأ استقبال أعمال المشاركين من منتصف شهر فبراير الجاري وحتى نهاية شهر يوليو المقبل على أن تعلن النتائج في شهر سبتمبر من هذا العام وبالتزامن مع اليوم الوطني لمملكتنا الغالية , هذا وسيتم اختيار الفائزين عن طريق لجنة تحكيم مكوّنة من رئيس وباحثين متخصصين في مجال الجائزة وفق ضوابط موضوعية تضمن النزاهة والمصداقية للجائزة.

الجدير بالذكر أن المشرف على الكرسي ورئيس اللجنة العلمية الدكتور معجب الزهراني كان قد أعلن بأن هذه الجوائز ليست سوى بداية للمرحلة الأولى من مشروع تأمل فيه إدارة الكرسي بأن يتسع ويتطور باستمرار ليشمل حقولاً معرفية وإبداعية أخرى على المستويين ا

Share the Post