جامعة اليمامة توقع اتفاقية تعاون مع الجمعية السعودية لمرضى الزهايمر

في إطار الخطط الإستراتيجية  للشراكة مع الجمعيات الخيرية والذي تتبناها جامعة اليمامة لخدمة المجتمع ، وتفعيل برامج التطوع والمسؤولية المجتمعية المختلفة، والذي تاخذه الجامعة على عاتقها لما يمثله ذلك من الدور الطبيعي  لمؤسسات التعليم العالي في خدمة المجتمع ، وقعت جامعة اليمامة اتفاقية تعاون مع الجمعية السعودية الخيرية لمرضى الزهايمر حيث أتفق الطرفان على التعاون فيما بينهما والتأكيد على رغبتهما في تفعيل الإستراتيجية الوطنية لتكامل العمل الخيري وطنياً ، واستثمار العلاقة بين الجهات الحكومية والخيرية والخاصة بهدف خدمة أكبر عدد ممكن من الشرائح المستهدفة بآعمال الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر من النواحي العلمية وغيرها  ونظراً لوجود إمكانيات بشرية وتنظيمية وآكاديمية وبحثية لدى الجامعة ، وبناءً على رغبة مشتركة بين الطرفين لخدمة مايتعلق بمرض ومرضى الزهايمر في الممملكة من خلال المشاركة في تنفيذ برامج الشراكة الخيرية ( فرع الجمعيات ) الذي تنفذه الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر جاءت هذه الإتفاقية لتحقيق الأهداف الرئيسية والتي تُعنى في المقام الأول بالتعاون بين الطرفين في خدمة آعمال الجمعية والجامعة فيما يخص المجالات التطوعية والعلمية وغيرها من سبل التعاون .

أيضا، تأتي هذه الإتفاقية لتعكس صورة التعاون المشترك بين الجامعة والجمعية في عقد الندوات والمؤتمرات وورش العمل المشتركة ، بحيث تشارك الجامعة في التنسيق مع الجمعية في الإحتفال باليوم العالمي للزهايمر ، وكذلك اليوم العالمي للتطوع من خلال تفعيل الطاقات الشابة في مجال التطوع وتنفيذ عدد من البرامج المتعددة التي تخدم هذا الهدف السامي والنبيل  .

من جانبه ، أشار الأستاذ الدكتور حسين بن محمد الفريحي مدير الجامعة  .. الى أن هذه الإتفاقية تأتي تتويجاً للمبادرات من جانب الجامعة والجمعية السعودية لمرضى الزهايمر ، وذلك بالمساهمة البناءة والإيجابية في خدمة المجتمع وتأصيل فكرة التطوع في نفوس الطلاب. وذلك تحقيقاً لدور الجامعة الريادي في غرس هذا المفهوم في نفوس طلاب الجامعة ، والعناية بالنشاطات الداعمة له ؛ مؤكداً سعادته بأن الجامعة بما تقوم به من أدوار تعليمية وتثقيفية ، إنما تقوم به من مبدأ الشراكة الحقيقية للمجتمع وخدمته ، وتلمس احتياجاته ، وتجسيد هذه القيم الأصيلة المستمدة من تعاليم ديننا الحنبيف على ألرض الواقع

وفي ذات السياق ، قال وكيل الجامعة الأستاذ الدكتور حسام رمضان ، أن للمبادرات التطوعية في الأعمال الخيرية الأثر الكبير في بناء وتأصيل القيم والسلوكيات الحميدة للطلاب ، وذلك باستشعارهم أهمية الإعتناء بهذه الشريحة الغالية من شرائح المجتمع . وأكد سعادته بأن الجامعة وهي توقع هذه الأتفاقية مع الجمعية السعودية لمر   ضى الزهايمر لتضطلع بدورها الأخلاقي والقيمي نحو المجتمع ، وذلك بالتعريف بهذه الفئة الغالية علينا ، وكيفية الموائمة بين ماتقدمه الجامعة معرفياَ وما يمكن أن تقدمه أيضا فيما يخص تعزيز قيم المواطنة في نفوس الطلاب .

News13december2015-Img1

 

Share the Post