لقاء تقييم المنشأت الاقتصادية

نظمت الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين لقاءً تعريفياً عن (تقييم المنشآت الاقتصادية) مساء يوم الاثنين الموافق 20/11/2017م  في قاعة الشيخ محمد الخضير .

بدأ اللقاء بكلمة من مشرف إدارة التسويق والإتصال في الهيئة الأستاذ سعد البيز شرح فيها ماهية أعمال الهيئة ونشاطاتها واختصاصاتها . مؤكداً على أن  الهيئة تقوم  بأدوار رئيسية للنهوض بمهنة التقييم وتطوير إمكاناتها وتعزيز قدراتها، بشكل علمي ودقيق، يحافظ على الحقوق ويصونها من الضياع. وتعنى الهيئة بوضع الضوابط والمعايير اللازمة لتقييم العقارات، والمنشآت الاقتصادية، والمعدات، والممتلكات المنقولة ونحوها، وتهدف إلى تطوير مهنة التقييم، ورفع مستوى العاملين فيها، ووضع القواعد العامة لإكتساب عضوية الهيئة بمستوياتها المختلفة والحفاظ عليها، وتوفير وسائل التطوير المستمر للإرتقاء بأعضائها إلى أفضل مستويات الممارسة مع الالتزام بالمعايير الدولية للمهنة.

إلى ذلك ، أوضح الأستاذ نواف الثنيان المحاسب القانوني وعضو الهيئة فرع المنشآت  الإقتصادية  في معرض كلمته باللقاء بأن “هناك فرق بين ( المحاسب ) و ( المحاسب القانوني ) و ( مقيم المنشآت الاقتصادية ) فالمقيم يقوم بتحديد قيمة الشركة مع الأخذ بالإعتبار الأصول الملموسة والغير ملموسة وفق معايير دولية معتمدة” .

مشيراً إلى أنه ” أحد أهم أغراض تقييم المنشآت الاقتصادية هو الإستحواذ والإندماج بين المنشآت أو في حال بيع المنشآت أو طرحها للإكتتاب العام”

كما تركزت كلمة  الأستاذة  نوف الطعيمي عضوة الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين في فرع تقييم المنشآت الاقتصادية حول المنشآت الصغيرة والمتوسطة والأساليب التي يمكن استخدامها في تقييم هذه المنشآت.

ودار النقاش بين الحضور والضيوف ، وتم طرح العديد من الأقتراحات التطويرية لأعمال الهيئة وكذلك أساليب جديدة في العمل والتقييم من جانب الحضور

وفي ختام اللقاء كرمت الجامعة الضيوف على عقدهم هذا اللقاء بين جنبات الجامعة .

 

Share the Post