جامعة اليمامة تستضيف ورشة عمل نظمتها “مبادرة حرف” برعاية مؤسسة الراجحي الإنسانية

استضافت جامعة اليمامة ورشة عمل “مبادرة حرف” لتأهيل الكُتّاب، ويقوم مركز مكين للبرامج الجامعية بتنفيذها، برعاية من مؤسسة الراجحي الإنسانية.  وتهدف المبادرة إلى تأهيل الكُتّاب وتنمية مهارات الكتابة الإبداعية لدى الشباب. حضر الورشة نخبة من الكُتّاب والإعلاميين والمؤلفين وأساتذة من الجامعات السعودية.

استهلت ورشة العمل بكلمة من راعي المبادرة الدكتور خالد الراجحي رئيس مؤسسة الراجحي الإنسانية أكد فيها على أن استراتيجية  العمل في مؤسسة الراجحي الإنسانية تقوم على عنصرين مهمين هما: “الشباب والإبداع”، وأشار إلى أن الموسسة تسعى إلى البحث عن الفرص المتاحة لخدمة شباب الوطن وذلك بالتعاون مع الجهات والمؤسسات العاملة في هذا الحقل، من خلال تقديم الأفكار الإبداعية الجديدة التي تخدم الشباب، مبيناً أن المؤسسة في خططها الاستراتيجية تعمل على استدامة العمل في دعم وتطويرهذه المبادرات النوعية، وتحفيز الجهات العاملة في حقل التنمية البشرية والمعرفية لإثراء هذا التوجه.

من جانبه، رحب سعادة وكيل جامعة اليمامة الدكتور وليد بن محمد أبانمي بالحضور، وأكد أن جامعة اليمامة ومؤسسة الراجحي الإنسانية تتشاركان الرؤية والرسالة  في خدمة المجتمع والحرص على اكتشاف جانب الإبداع وتحفيزه عند الشباب، بما يحقق رؤية الوطن 2030 القائمة على إبداع الشباب.

تلا ذلك عرض مرئي عن “مبادرة حرف” قدمه الأستاذ أحمد العساف أحد المشرفين على المبادرة، استعرض خلاله أهداف المبادرة والشركاء العاملين معهم.

إلى ذلك ، ناقش الحضور محاور الورشة التي من أهمها صفات الكاتب ومهاراته، واكتشاف الكاتب وتأهيله، كذلك تفعيل مخرجات المبادرة في جعلها تصب في خدمة الوطن.

 

Share the Post