طلاب وطالبات قسم العمارة الداخلية في جامعة اليمامة يصممون قرى الأيتام في الدمام

بمبادرة من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية

 

 

استقبلت جامعة الیمامة ممثلة في کلیة الهندسة العمارة وفداً من وزارة  العمل والتنمية الاجتماعية برئاسة المهندس عسل بن رجا المسردي مدیر عام الإدارة العامة للمشاریع فی الوزارة والوفد المرافق له، وذلك لتقییم مشاریع طلاب الکلیة الخاصة بتصمیم «قری الأیتام» فی مدينة الدمام، حيث تم عرض أحد عشر تصميمًا لمشروع قرى الأيتام في المنطقة الشرقية بمدينة الدمام قام بتصميمها طلاب وطالبات قسم العمارة الداخلية بكلية الهندسة والعمارة.

ابتدأت جلسة التقييم بكلمة ألقتها عميدة كلية الهندسة والعمارة المكلفة الدكتورة حصة السلامة، رحبت فيها بالوفد، وشكرتهم على تشريفهم للكلية، كما أعربت عن فخر الجامعة واعتزازها بثقة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالجامعة ومخرجاتها؛ وذلك بإسناد تصميم مشروع قرى الأيتام الذي تقيمه الوزارة في مدينة الدمام، وقالت إن الكلية تحرص على مواءمة العملية التعليمية للطلاب بإشراكهم في تصميم مشاريع ميدانية حقيقية، لإعطائهم الفرصة للإبداع والإبتكار وتجربة جميع مادرسوه نظريًا من خلال تطبيقها على الواقع.

وقد قدم الطلاب والطالبات أحد عشر مشروعاً لتصميم قرى الأيتام، تنوعت من ناحية الرؤية الفلسفية للتصميم، حيث غطت الجوانب النفسية والفئة العمرية للمقيم في الوحدة السكنية، وجانب الأحوال الجوية في المنطقة، كما استلهمت التصاميم في تشكيلها ألواناً من تراث المنطقة. كما طعمت تصاميم الطلاب للوحدات السكنية والإدارية في القرية برؤى تخيلية لأستغلال مصادر الضوء الطبيعية والمساحات المفتوحة في التصميم الأساسي، كما روعي في التصاميم جانب الأمن والسلامة للساكنين.

من جهته، أشاد المهندس عسل بن نجا المسردي مدير عام الإدارة العامة للمشاريع بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية بما شاهده من مشاريع صممها طلاب وطالبات الجامعة، وبالفلسفة العامة لكل تصميم وجهدهم الواضح في التصميم الإبداعي والمبتكر، كما قدم توجيهات للطلاب ركزت على مهاجع الأيتام وحركتهم داخل الوحدات السكنية. وأشار إلى أن الوزارة لديها مشروع إنشاء مراكز لمرضى التوحد من الأطفال، ودعاهم إلى تقديم أفكارهم وتصوراتهم للعمل في المشروع.

 

Share the Post